ايران تكسر الحصارالامريكي الاوربي عن فنزويلا وترسل اسطولا نفطيا لدعم الدولة البوليفارية وترد جميل الراحل تشافيز / الشحات شتا

روحاني يلتقي مادورو: مقاومة الشعبين الايراني والفنزويلي أجهضت ...

الشحات شتا ( مصر ) – الخميس 21 / أيار ( مايو ) / 2020 م …




في تحد كبير للشيطان الاكبر امريكا قررت ايران كسر الحصار الامريكي على  فنزويلا وارسال عدة سفن محملة بالمشتقات النفطية اليها.

وهذا تحد واضح وصريح من ايران للعنجهية الأمريكية والاتحاد الاوربي الذين يفرضون عقوبات صارمه علي فنزويلا لان حاكمها رفض العمالة لامريكا.

وقد حاولت الادارة الامريكيه عشرات المرات قتل الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وفشلت.

كما حاولت امريكا فرض عميلها الاكبر خوان جوايدو رئيسا لفنزويلا وفشلت.

واخيرا ارسل ترامب قواته الخاصه وحراسه الشخصيين لاعتقال الرئيس الفنزويلي وفشلت.

ونحن نشكر ايران علي دعمها لفنزويلا الحره  .

 

1 – ايران ترد الجميل لفنزويلا

ردت ايران الجميل لفنزويلا الحره .

فعندما حاصر الغرب ايران وشدد العقوبات عليها في 2006 قرر الزعيم الفنزويلي الراحل تشافيز كسر الحصار الغربي علي ايران وقدم لايران المال والبترول، وهذا مكّن ايران من الالتفاف علي المؤامرة الغربيه .

واليوم ارسلت ايران اسطولها النفطي لكسر الحصار الغربي على فنزويلا ورد الجميل اليها .

 

2 – وزير الدفاع الفنزويلي يعلن ارسال الجيش لحماية الاسطول النفطي الايراني

تعهد وزير الدفاع الفنزويلي ارسال قوات خاصه ومروحيات الي الاسطول النفطي الايراني لحمايته من اي اعتداء امريكي .

 

3 – ايران داعمة لكل المستضعفين في الارض أينما كانوا و في كل وقت

ايران تدعم كل المستضعفين في الارض.

فهي تدعم فنزويلا التي يحاول الغرب قلب نظام الحكم فيها واستبداله بنظام عميل للامبرياليه.

وتدعم غزة ( الصغرى ) وشعبها ومكّنتها من هزيمة اسرائيل ( الكبري ).

وتدعم اليمن ضد الحرب العدوانية العالمية المفروضة عليه.

ودعمت العراق ضد الاحتلال الامريكي وضد الدواعش.

ودعمت سوريا بقوه ضد الحرب الكونيه.

ودعمت الشعب الافغاني في مقاومته ضد الاحتلال الامريكي.

ودعمت الالبان المستضعفين ضد الصرب.

وسابقا كانت ايران هي اول من صدقت بالمسيح عندما انكره اليهود.

كما ان ايران حررت بني اسرائيل الاوائل من سبي بابل.

شكرا لك يا ايران العظمي علي دعمك لكل المستضعفين في الارض

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *