الأم الأميرة فايزة الحباشنة / عروبة الحباشنة

عروبة الحباشنة ( الأردن ) الخميس 21/3/2019 م …
عروبة الحباشنة



الكاتبة عروبة الحباشنة
صباحُكِ مُعدٌ من مدرسة الأخلاق، تُربتين حيناً على أكتافنا وتوجهينا حيث الحياة الفسيحة ولا تدرين أنكِ “حياةٌ ” بحد ذاتها لكنهُ خجل الأطفال حينما لا يبوح القلب عما بداخله!

كَبرنا ومازلنا اطفالكِ يا أمي ، وما زال الحنان هو ذاته وانت سيدته التي تُجيدينهُ وتجودين علينا بهِ، كيف لا وأنت أسطورة من الصبر على تحمل الأوجاع الجسدية فقد منحتنا من كفاحكِ صورة مقدسة للأم، يا أجمل أم يا أعظم أم يا أنبل حُلم!

هل تعلمين انكِ مُلهمتي الأولى بالكتابة…
وأنك بلحظة تدونين الفرح بالروح وتمحين الكآبة!
هل تعلمين أن يديكِ من الجنة وأن صوتكِ استثناء..
فهو الأنشودة الأولى التي همست بأُذناي : أحبك

ونحنُ نحبكِ.. ماذا عسانا أن نهديكِ؟
براءة…. تُهديكِ عمرها
وأنا… أُهديكِ روحي
ومحمد… يهديكِ قلبهُ
ونصر وأحمد .. النبضات

أيتها الأميرة… كل عام وأنت بألف خير وكل عام ورفيق دربك أبي الغالي والحنون بألف خير .

وحيثُ فيروز التي تعشقين إليكِ أجمل ماغنت :

أمي يا ملاكي يا حبي الباقي الى الأبد
و لا تزل يداك أرجوحتي و لا أزل ولد
يرنو إلى شهر و ينطوي ربيع
أمي و أنت زهر في عطره أضيع
و إذ أقول أمي أفتن بي أطير
يرف فوق همي جناح عندليب
أمي يا نبض قلبي نداي إن وجعت
و قبلتي و حبي أمي إن ولعت
عيناكِ ما عيناكِ أجمل ما كوكب في الجلد
أمي يا ملاكي يا حبي الباقي إلى الأبد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *