أحد مؤسسي “ جبهة النصرة ” يرحب بالغارات الإسرائيلية على سورية

الإثنين 12/2/2018 م …




الأردن العربي – أفادت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” بأن أحد مؤسسي “جبهة النصرة” المدعو صالح الحموي أعرب عن دعمه للغارات التي شنتها إسرائيل على مواقع عسكرية في الأراضي السورية السبت الماضي.

ونقلت الصحيفة أمس الأحد عن الحموي ترحيبه، في تغريدة منشورة على حساب “أسّ الصراع في الشام” والذي تنسبه الصحيفة إليه، بأي قصف إسرائيلي جوي أو بحري على مواقع الجيش السوري والمراكز الإيرانية في سوريا، داعيا إسرائيل إلى تنفيذ المزيد من الغارات.

وذكر في تغريدته مخاطبا إسرائيل: “سكوتكم عن تدخل إيران في سوريا سينقلب عليكم لا محال فعجلوا باجتثاثه”.

وحمّلت تغريدات الحموي الأخرى المنشورة على هذا الحساب إيران المسؤولية عن إرسال طائرة مسيرة من مطار “التيفور” العسكري في ريف حمص الشرقي لخرق أجواء إسرائيل، مع علم مسبق بأن هذه الخطوة لن تبقى من دون رد، مشيرة إلى أن الإيرانيين الذين يتولون إدارة المطار، اتخذوا قرارا مسبقا بإسقاط أي مقاتلة مهاجمة.

ويعتبر الحموي أحد مؤسسي “جبهة النصرة” الإرهابية عام 2012، وتم فصله من التنظيم في يوليو 2015 نتيجة لخلافات داخليه، وتتحدث تقارير إعلامية اليوم عن ارتباطه بجماعة “أحرار الشام” الإسلامية الإرهابية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *