المخابرات الامريكيه تكلف جماعات ا لاسلام الامريكي بسب الصين وتلفيق التهم للصين بابادة مسلمي الايجور للتغاضي عن جرائم امريكا في العالم / الشحات شتا

نتيجة بحث الصور عن العداء الصيني الأمريكي
الشحات شتا ( مصر ) – السبت 18/1/2020 م



كلفت المخابرات الامريكيه كل جماعات الاسلام الامريكي من وهابيون وسلفيون واخوان وقاعده وداعش وجبهة نصره وبوكو حرام وكل وسائلهم الاعلاميه بسب الصين وشيطنتها للتغاضي عن كل جرائم امريكا في العالم خاصة جرائم امريكا ضد شعب اليمن وضد شعب سوريا وضد شعب العراق وضد شعب افغانستان وضد شعب فلسطين فهم لفقوا للصين تهمة ابادة مسلمي الايجور وبعد البحث والتدقيق وجدت ان كل هذه الاشاعات كاذبه ومفبركه بنسبة مليون في المائه ولعدة اسباب
السبب الحقيقي الذي د فع امريكا لشيطنة الصين في العالم العربي
1 – تعد الصين ثاني اهم اقتصاد في العالم وتخشي امريكا من ان يحل الاقتصاد الصيني ان يكون هو الاقتصاد رقم 1 في العالم العالم
2-توقيع رئيس وزراء العراق عادل عبدالمهدي للاستثمار الصيني داخل العراق اثار رعب امريكا فحرضت امريكا عملائها في العراق خاصة اتباع اية الشيطان السخطي ونجحت في اقالة حكومة عادل عبدالمهدي وتخشي امريكا من دخول الدول العربيه من بوابة العراق وهذا سيؤدي الي ت راجع امريكا في العالم العربي لان امريكا تهيمن هيمنة كامله علي اغلب الدول العربيه وتعتبر هذه الدول مستعمرات امريكيه وليست دولا عربيه
3-امريكا تعلم انها اعظم قوه شيطانيه في العالم وهزمت من كل الدول التي احتلتها ويعتبرها العالم شيطان اكبر
بينما الصين دولة حضارية عظيمه لم يسبق لها ان احتلت اي بلد عربي ولاتريد استعمار اي دوله عربيه بل كل ماتريده هو الشراكة الحقيقيه مع الدول العربيه وليس استعمارها واحتلالها وقتل شعوبها ونشر دواعشها وارهابها كما تفعل امريكا مع الدول العربيه
امريكا تستخدم جماعات الاسلام ا لامريكي ضد الصين اليوم وسبق وان استخدمتها ضد ال روس في السبعينات
تستخدم ام ريكا جماعات الاسلام الامريكي لشيطنة الصين الان لخوفها من ان تحل محلها وكما استخدمت المخابرات الامريكيه كل جماعات الاسلام الامريكي للجهاد في سبيل امريكا في السبعينات والثمانينات ضد الروس في افغانستان فهي الان تعيد نفس المنهج ضد الصين و يجب توعية الجمهور العربي والجمهور الاسلامي بان امريكا ليست اله كما تعتبرها كل جماعات الاسلام الامريكي والتي تجاهد في سبيل امريكا والشيطان في كل مكان فهم جاهدوا في سبيل امريكا في افغانستان ضد الروس وجاهدوا في سبيل امريكا ضد الشعب العراقي وجاهدوا في سبيل امريكا ضد الشعب السوري وجاهدوا في سبيل امريكا ضد الشعب اليمني رغم ان امريكا تقتل العرب والمسلمين في كل مكان فيجب علي اغلب وسائل الاعلام توعية الشعوب بان الصين ليست عدو للعرب والمسلمين وان ماتقوله المخابرات الامريكيه عن موضوع الا يجور وتصدره عبر عملائها من جماعات الاسلام الامريكي هو مفبرك مائة في المائه
افيقوا ايها العرب
افيقوا ايها المسلمون
امريكا ليست اله
امريكا الشيطان الاكبر
فلاتتبعوها
ولاتسمحوا لجماعات الاسلام الامريكي الموجهين من المخابرات الامريكيه بشيطنة الصين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *