الأردن … انتهاء اجتماع الحكومة ونقابة المعلمين دون نتائج .. وترقب جلسة جديدة بين الطرفين

الأردن العربي – السبت 5/10/2019 م …



انتهى في نقابة المعلمين الاردنيين اجتماعا ضم مجلس النقابة وممثلين عن رئاسة الوزراء (وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري وزير الدولة للشؤون القانونية، المحامي مبارك ابو يامين) دون التوصل لاتفاق ينهي الازمة.

ورجحت النقابة عقد اجتماع جديد خلال ساعات.

وكان خلال انعقاد الاجتماع قال الناطق الاعلامي باسم نقابة المعلمين نور الدين نديم إن الحكومة اعترفت بحقوق المعلمين بعد تقديمها الاعتذار، وهذا أمر يقود الى انفراجة في ازمة الاضراب.

واشار الى ان قدوم الوفد الوزاري الى النقابة هو بمثابة رد اعتبار واعتراف من الحكومة بقيمة المعلم.

واوضح أن الاجتماع بحث المطلب المهني للمعلمين وهو العلاوة وقيمتها، مشيرا الى ان المعلم ليس هدفه العلاوة بحد ذاتها.

وأكد أن الازمة تجاوزت المرحلة الاكبر والاخطر، مؤكدا أن “رد الكرامة قبل الخبز، أي قبل العلاوة”، مشيرا الى انه تم طرح مقترح بان تكون العلاوة بقيمة 30%، الا انه لم يتم التوافق عليها بعد.

وقال نديم إن الوفدان الوزاري والنقابي عاقدا العزم على ان لا ينتهي هذا اليوم الا بانهاء الازمة، مشيرا الى ان الحكومة قدمت من جهتها مقترحات بالارقام.

واضاف انه يتم الان التفاوض على آليات منح العلاوة للمعلمين، متأملا ان تنتهي هذه الازمة اليوم والى الابد.

وعن تعويض الطلبة قال نديم إن الفصل الدراسي يبدأ منذ بداية دوام المعلمين والطلبة، أي أنه سيتم ازاحة العام الدراسي ويستمر لمدة 195 يوما وبحسب الاجراء الذي تتخذه وزارة التربية والتعليم.

وجاء الاجتماع عقب رسالة وجهها رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز للمعلمين بمناسبة يوم المعلم العالمي، تضمنت اعتذارا حكوميا عن الاساءة للمعلمين.

وكانت عمون نشرت أمس الجمعة أن مفاوضات تجري بين الحكومة ونقابة المعلمين تضمنت صيغة اولية لاعتذار حكومي للمعلمين.

وقال الرزاز في رسالته، “زملائي، زميلاتي، كما قلنا من قبل ونؤكد، كرامة المعلّم من كرامتنا، وهيبته من هيبتنا ولا نقبل الإساءة للمعلّم والتقليل من احترامه بأي شكل من الأشكال. وتأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة المعلمين، وتلتزم باستكمال التحقيق والأخذ بنتائجه وننتظر نتائج تقرير التحقق من المركز الوطني لحقوق الإنسان لاتخاذ الإجراءات المناسبة”.

وتابع، “نحن حريصون على عودة المعلم إلى محرابه، غرفة الصف مرفوع الرأس، حاملا رسالته، رسالة النور، والتي طال انتظار أبنائكم لها لتحقيق الفريضة الواجبة علينا جميعا تجاه الجيل، ونحن واثقون من التزامكم بها وحرصكم عليها”.

وأعلنت نقابة المعلمين عن عقد مؤتمر صحفي مساء اليوم السبت في مقر النقابة لاعلان اخر المستجدات حول الاضراب.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *