مركز التجارة العالمية الجزائر – WORLD TRADE CENTER ALGIERS … موقع فعال ودور واعد في عالم التجارة والاقتصاد

مركز التجارة العالمية الجزائر – WORLD TRADE CENTER ALGIERS موقع ...




الأردن العربي – الثلاثاء 21/7/2020 م …

منذ بداية أنشطته في عام 2002، أضحى مركز التجارة العالمية الجزائر-  WTC Algiers أحد الفروع الرئيسية لمركز التجارة العالمية، ذلك لأنه لعب دورا محوريا في إطار تعزيز دوره في الميدان العقاري والخدمات المرتبطة بالمؤسسات وبرجال الأعمال، وهو ما أسهم في تطوير التجارة الخارجية في الجزائر من خلال مساعدة المؤسسات المحلية وفتح المجال أمامها نحو العصرنة، وقد انعكس ذلك إيجابا على الواقع التجاري في الجزائر ورفع من مستوى وجودة الخدمات المقدمة من طرف المؤسسات المحلية، كما ضاعف من قدرتها التنافسية على المستوى العالمي.

حسب المدير التنفيذي لمركز التجارة العالمية الجزائر السيد أحمد طيباوي، فإن الهدف هو المحافظة على الدور الهام والبارز لمركز التجارة العالمية الجزائر وأثره الإيجابي على السوق الوطنية، كما أشار أن المركز يشغل بالفعل مكانة فعالة وبارزة على الساحة الاقتصادية الجزائرية منذ حوالي 20 سنة، إذ أنه أداة تعمل على المستوى الدولي من أجل تسهيل عمل المؤسسات الأجنبية في الجزائر، علما أن نسبة المكاتب المستغلة كإيجار قد وصل إلى 100% هذا فضلا عن الفعاليات والمعارض التي ينظمها مركز التجارة العالمية الجزائر.

مما لا شك فيه أن نجاح مسيرة مركز التجارة العالمية الجزائر WTC Algiers  يعود للدور البارز والفعال الذي يلعبه السيد غازي أبو نحل في تحسين دور ومكانة مركز التجارة العالمية، حيث أنه ترك بصمته بفضل دوره كعضو مجلس ادارة في World Trade Centers Association – New York ، وهنا تجدر الإشارة إلى أن أهم مرحلة مر بها السيد أبو نحل هي عندما قرر الإقامة في الجزائر في مرحلة كانت صعبة جدا في بداية تسعينات القرن الماضي، أين قام بإنشاء فرع مركز التجارة بالشراكة مع مؤسسات عمومية محلية، وقام على التوالي بإنشاء بنك تراست، مركز التجارة العالمية وتراست للاستثمار، وشارك في عمليات الخوصصة بفضل شرائه لمصنعين للحجارة، وأطلق منذ وقت قريب مشروعا عقاريا ضخما في العاصمة بالقرب من المطار الدولي لبناء مجموعة من الأبراج التجارية التي تتضمن عددا من الفنادق والمراكز التجارية. كان للسيد أبو نحل دائما رؤية ذات آفاق بعيدة ترجمها قراره في الحصول على رخصة الاستثمار في الجزائر العاصمة في سنة 1998. بفضل إسهامه، يعتبر مركز التجارة العالمية الجزائر حاليا أحد أهم المؤسسات التي تعنى بتحسين صورة البلد في الخارج.

في هذا السياق، شدد السيد طيباوي على “أهمية الدور الذي يلعبه العنصر البشري متعدد المجالات في الوفاء بكل مصالح رجال الأعمال وتطوير أعمالهم على المستوى الوطني، بفضل اطلاعهم التام بالأنشطة الاقتصادية والمالية والتجارية وبالقطاعات الجزائرية، من خلال مساعدة أي شريك استثماري وتقديم ملف وطني للخبرات في كل المجالات، مكاتب محاماة ومكاتب دراسات تقنية، تكنولوجية، اقتصادية ومالية.”

علاوة على ذلك، من الضروري الإشارة إلى إجراءات التسويق وثيقة الصلة التي يتخذها مركز التجارة العالمية الجزائر WTC Algiers ذلك لأنه يولي عناية خاصة للمؤسسات الأجنبية، بغية التقييم السريع لمجال اهتمامها بالسوق الجزائرية، كما أن مركز التجارة العالمية الجزائر هو في اتصال دائم مع الشبكة الدولية للمراكز التجارية العالمية لتقديم أي مساعدة قد تكون لازمة، فضلا عن التجارب والمعارف التي اكتسبها مركز التجارة العالمية الجزائر والتي يقوم بتزويدها من خلال آليات عمل الاقتصاد الجزائري عبر المؤسسات والعاملين الوطنيين، وهو ما أعطى مركز التجارة العالمية الجزائر مكانة مركزية في عملية إقامة العلاقات التجارية، مع كل المكونات المرتبطة لعمل ونشاط المجموعات الصناعية الأجنبية، وبتطوير الشراكات الصناعية والتجارية بين الجزائريين والأجانب، فضلا عن مساعدة وتقديم الدعم، وتطوير كل الدراسات التقنية وخطط العمل، وتقديم المساعدة القانونية والمفاوضات حول العقود، والتواصل مع البنوك ووكالات دعم الاستثمارات، وأيضا دعم كل الإدارات المحلية والوطنية من أجل تسهيل وتمكين إنجاز المشروع المطلوب مع الشريك الأجنبي.

وأشار السيد طيباوي إلى: “الدور الواعد الذي سيلعبه مركز التجارة العالمية الجزائر في المستقبل بعد انحسار وباء كوفيد 19 بفضل تنوع المهام والخدمات التي يقوم بها، إذ سيكون محطة عبور إلزامية لكل الفاعلين الاقتصاديين الأجانب وعالم الأعمال في مسعاهم للبحث على فرص في الجزائر من أجل استغلالها والخروج من هذه الأزمة الاقتصادية”.

بالإضافة إلى المشاريع والخطط التي يسعى مركز التجارة العالمية الجزائر إلى ترجمتها على أرض الواقع من أجل تحسين وتطوير الواقع الاقتصادي المحلي، يبحث المركز على تنظيم مؤتمرات بمشاركة محاضرين دوليين حول مسائل مرتبطة بالاقتصاد الجزائري، فضلا عن عقد لقاءات دولية مثل منتدى رجال الأعمال العرب الذي عرف مشاركة أكثر من 1000 مشارك. علاوة على ذلك، تم عقد الجمعية الجهوية لمركز التجارة العالمية الجزائر في (أوروبا، أفريقيا والشرق الأوسط) والجمعية العامة لمركز التجارة العالمية لأول مرة في بلد عربي وأفريقي، بالإضافة إلى مؤتمر المقاولين الأوروبيين والأفارقة والقمة الأفريقية شوازول التي شهدت مشاركة أكثر من 200 مشارك.

يعمل مركز التجارة العالمية الجزائر WTC Algiers أيضا على تطوير أنشطة حازت على شهرة كبيرة مثل تنظيم الصالون الدولي للمرأة حواء، المعرض الدولي للمناولة ألجيست، جائزة أفضل المصدرين، ومؤخرا جائزة السياحة لأفضل الفنادق وأفضل العاملين في مجال السياحة.

بناء على ما سبق، من الواضح أن مركز التجارة العالمية الجزائر WTC Algiers سيكون أداة محفزة لرجال الأعمال والمؤسسات الراغبة للقدوم إلى الجزائر والاستثمار فيها، وهو ما سيهم في تعزيز الواقع التجاري والاقتصادي في الجزائر، وبشكل خاص بعد انحسار جائحة فيروس كورونا التي ولدت أزمة اقتصادية وتجارية.

مستقبل الشركات بعد الجائحة:انحسار في العولمة، توسع محلي ومسؤولية ... غازي ابو نحل

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *