مصادر عبرية … قوات الاحتلال تطلق النار على ( شخص زعمت أنه مواطن أردني ) في الباقورة




الأردن العربي – الأربعاء 20 / أيار ( مايو ) / 2020 م …

أصيب شخص بجراح متوسطة إثر تعرضه لإطلاق نار في منطقة سمخ جنوبي بحيرة طبرية عند الحدود الأردنية مع الاراضي المحتلة، بحسب إذاعة الاحتلال “كان”.

وذكر موقع “يديعوت أحرونوت” الإلكتروني إنه شب حريق في المكان.

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية “كان” أن قوة من شرطة الاحتلال أطلقت النار على المواطن الأردني (49 عاما) في منطقة الباقورة، وأنه كان يحاول تهريب أسلحة من الأردن إلى الأراضي المحتلة.

ونُقل المواطن الأردني الجريح إلى مستشفى بورية قرب طبرية، حيث وُصفت إصابته بالمتوسطة. وشب الحريق في أعقاب إطلاق القوات الإسرائيلية قذائف إضاءة.

وانسحب الاحتلال الإسرائيلل من الباقورة في تشرين الثاني الماضي، وذلك بموجب قرار الحكومة الأردنية بعدم تمديد اتفاقية الاستفادة من الباقورة والغمر، واستعادتهما، بموجب اتفاقية سلام بين الجانبين، في عام 1994. كما انسحب الاحتلال من منطقة الغمر، نهاية نيسان الماضي.

وقال المتحدث بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في تصريح مكتوب أرسل نسخة منه لوكالة الأناضول “أحبطت قوات الجيش بالتعاون مع شرطة إسرائيل، الليلة الماضية، محاولة لتهريب أسلحة على الحدود مع الأردن”.

وأضاف “رصدت القوات مشتبه فيهما، من الأردن، وقام أفراد الشرطة باتباع الأنظمة المتبعة، وأطلقت النار باتجاههما”.

وتابع أدرعي “أصيب أحد المشتبه فيهما بجروح طفيفة، نقل على إثرها لتلقي العلاج في المستشفى داخل إسرائيل بينما فر المشتبه الثاني الى الأردن”.

ولفت المتحدث العسكري الإسرائيلي إلى أن قواته ضبطت “٩ مسدسات و٦ بنادق ووسائل قتالية أخرى كان يجرى تهريبها”.

وقال أدرعي “خلال عملية الاحباط، أطلقت عدة قنابل ضوئية التي سببت بإشعال الحرائق في المنطقة، لم تقع إصابات في صفوف قواتنا”.

ولم يوضح جيش الاحتلال الإسرائيلي هوية الشخص المصاب، وجنسيته.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *