المناضل المصري الشحات شتا يكتب : جنود امريكا الراكعين امام البحرية الايرانيه والساجدين امام القوات الفنزويليه

إيران تبث شريطاً استفزازياً للبحارة الأميركيين
مدارات عربية – السبت 9 / أيار مايو ) / 2020 م 



كتب الشحات شتا
من  يري صورة  جنود  امريكا الراكعين  امام  البحرية الايرانيه  والساجدين  امام  القوات الفنزويليه يعرف ان امريكا اصبحت ملطشة العالم ومزبلة العالم وتحول جنودها من جنود قوي عظمي يحكمون بعض الدول العربيه الي راكعين لجنود ايران وساجدين لجنود فنزويلا ومسحولين في الصومال واعتقد ان هذه هي نهاية الامبراطورية الارهابية الشيطانية الامريكيه .
1- جنود امريكا المسحولين في فنزويلا
من شدة حقد وهمجية وعنصرية الادارة  الامريكيه  ارسلوا 10 ضباط  من  قواتهم  الخاصه  الي  فنزويلا لاعتقال الرئيس  الفنزويلي نيكولاس مادورو او تصفيته  فاذا بقوات  فنزويلا تعتقلهم  وتسحلهم  وتنتشر صورهم  في  العالم  وهم  ساجدين  مسحولين  امام  القوات  الخاصة  الفنزويليه وهذا يؤكد  انتهاء امبراطورية الشيطان  الاكبر  الارهابيه .
2- جنود امريكا الراكعين  امام البحرية  الايرانيه
في  الوقت  الذي  كان جنود  امريكيون يعطون  الاوامر  لبعض  حكام  الدول العربيه  طالعتنا  البحرية  الايرانيه  بصور  الجنود  الامريكيين  وهم يركعون امام  البحرية  الايرانيه  وهذه  الصورة  هزت  صورة  امريكا  في  العالم  وهزت  صورة  قواتهم  بل عايرتهم  العديد  من الدول بهذه  الصورة  وجنودهم  يركعون  فيها  امام  البحرية  الايرانيه لقد  كان  لايران  الفضل  الاكبر  في  اهتزاز  صورة  امريكا  امام  العالم  في ركوع  جنودها  وضرب قاعدتها  في  عين  الاسد  وهو  مالم  تجرؤ عليه  اي  دوله  في  العالم  منذ  الحرب  العالمية  الثانيه  وحتي  قصف  القاعدة  الامريكيه  في  عين الاسد .
3-الاعلام العالمي الموجه  من  الصهيونية  العالميه  تعمد عدم  نشر سحل القوات  الامريكيه  في  فنزويلا
لان  الاعلام  العالمي  موجه  من  الصهيونية  العالميه  فتجاهل نشرخبر سحل  القوات  الامريكية  الخاصه  في فنزويلا  وهذه  محاولة  انقلاب  علي  رئيس  دوله  عضوبالامم  المتحده  لكن هذا  الاعلام  تجاهل  نشر هذه  الصورة  و99في  المائه  من  الفضائيات  في  العالم  لم  تنشر  الخبر  وانا  لم  اشاهده  الا في  قناة  العالم  الايرانيه .
4- جنود امريكا المسحولين  في  الصومال
الصومال  كان  سباقا  بسحل  الجنود  الامريكيين  ففي  التسعينات  قام  الصوماليين  بسحل  الجنود  الامريكيين  في  الشوارع  ومثلوا  بجثثهم  وكانت  هذه  من  اشد  الحوادث  المهينه  لامريكا  وجنودها وترتب  عليه هروب  قوات  الاحتلال  الامريكي  من  الصومال .
5- يا من  تعبدون  امريكا حان  الوقت  ان  تكفروا  بها
اوجه  هذه  الرسالة  الي  جماعات  الاسلام  الامريكي  من  وهابيين  وسلفيين  وقاعده  وداعش  وجبهة  النصره واخوان  وبوكو حرام  وغيرها  من  جماعات  الاسلام  الامريكي  الذين  يقدسونها  ويقولون  انها تستطيع فعل كل  شئ  في  كل زمان  وفي كل مكان  ويعد  هذا  تقديس  من هذه  الجماعات  للشيطان  الاكبر  امريكا ولذلك  اقول  لهم  شاهدوا  جنود امريكا  وهم  ساجدين  في  فنزويلا  وراكعين  في  ايران  ومسحولين  في  الصومال  ومهزومين  في  فيتنام  والعراق  ولذلك  ان  الاوان  ان  تكفروا  بعبادة  الشيطان  الامريكي  .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *