شخصيات وطنيه قتلتها المخابرات العامه المصريه / الشحات شتا

نتيجة بحث الصور عن المخابرات المصرية

الشحات شتا ( مصر ) – الإثنين 10/2/2020 م …




** تنويه من هيئة التحرير:

هذا المقال وكل مقالات الكاتب اليساري الشحات شتا تعبّر عن رأيه الخاص فقط، وليس بالضرورة أن نتفق معها.

نحن ننشرها في ” الأردن العربي ” و ” مدارات عربية ” إيمانا منا بضرورة أن يصل رأي المناضلين المصريين إلى كل المواطنين العرب.

قامت المخابرات العامه المصريه باغتيال شخصيات وطنيه من اعظم ما انجبت مصر وهذا مسلسل متواصل ومستمر منذ عشرات السنين وحتي الان وما زال هذا المسلسل مستمر وضمت اغتيالات جهاز المخابرات العامه المصريه رئيس اركان حرب القوات المسلحه المصريه في حرب اكتوبر الفريق سعد الدين الشاذلي والجندي البطل سليمان خاطر الذي دافع عن حدود مصر ضد الصهاينه والفنانه سعاد حسني والصحفي اليساري سليمان الحكيم واللواء البطران وسابقا المشير عبدالحكيم عامر والملك فاروق رغم ان اغلب هذه الشخصيات هي شخصيات وطنيه خدمت الوطن اكثر من هذا الجهاز الفاسد الذي انتنت رائحته وفاحت في كل مكان .

لماذا قتلت المخابرات العامه الفريق سعد الدين الشاذلي رئيس اركان حرب اكتوبر

1- كان الفريق سعد الدين الشاذلي رئيس اركان حرب القوات المسلحه المصريه في حرب اكتوبر 1973 وهو الذي قام باسر سريه اسرائيليه في حرب 67 وهو بطل معركة شدوان عام 1970 وهو بطل حرب اكتوبر الحقيقي لكن السادات كان يحقد عليه ويغير منه لانه كان اهم واعظم ضابط في القوات المسلحه المصريه وكانت الصحافة الغربيه تمدحه بسبب انتصاراته في معركة شدوان وانتصاراته في حرب 73 ولذلك تعمد السادات تعيين مدير مزرعة الاوز الفريق احمد اسماعيل وزيرا للدفاع رئيسا لسعد الشاذلي وقد ذكر الاخير هذا في كتابه مذكرات حرب اكتوبر وقد تسببت سياسات السادات والفريق احمد اسماعيل الخاطئه في الثغره وقرر الشاذلي القضاء عليها في مهدها لكن السادات واحمد اسماعيل حذروا الشاذلي من القضاء عليها فزادت اعداد الدبابات من 7 الي 370 دبابه اسرائيليه احتلت مديني السويس والاسماعيليه في حرب 73 ولولا المقاومه الشعبيه في السويس لتمكنت اسرائيل من الوصول للقاهره واشترطت اسرائيل عزل سعد الشاذلي اثناء التفاوض مع السادات فقام السادات بعزله وتعيينه سفيرا لمصر في بريطانيا فقدم الشاذلي استقالته من بريطانيا وكتب كتابه مذكرات حرب اكتوبر وحمل السادات ووزير دفاعه المسئولية الكامله عن الثغره وتحويل نصر اكتوبرالي هزيمه ولذلك امر السادات بالحكم علي الشاذلي بالاعدام وعاش الشاذلي في العراق فتره كبيره ثم انتقل الي الجزائر واخيرا تم ترحيله الي مصر في عهد مبارك وفي يوم ترحيله امر مبارك باطلاق سراح الجاسوس الاسرائيلي عزام عزام وسجن سعد الشاذلي وهذا بسبب حقده عليه وربما هذه اوامر اسرائيليه للعميل حسني باراك

2- مبارك اشترط قتل سعد الشاذلي قبل تنحيه عن الحكم

بعد قامت ثورة يناير وقررت خلع مبارك تودد مبارك لاوباما في محاولة للبقاء في حكم مصر وارسل سامي عنان الي اوباما فرد عليه اوباما قائلا no is no

وعندما فشل مبارك في احباط الثوره واقناع امريكا بالبقاء في الحكم اشترط عدة شروط للتنحي كان اولها قتل سعد الشاذلي وثانيها عدم محاكمته فقامت المخابرات العامه بتصفية الفريق سعد الدين الشاذلي عن طريق دس السم في العلاج يوم 11فبراير 2011 وهو نفس يوم تنحي مبارك ولذلك اعلنوا عن وفاة سعد الشاذلي اولا ثم تنحي مبارك ثانيا وتعد هذه اكبر جريمه نفذتها المخابرات العامه المصريه

3- لماذا اغتالت المخابرات العامه بطل جنود مصر الشهيد سليمان خاطر

كان سليمان خاطر طفلا صغيرا وشاهد قصف الصهاينه لمدرسة بحر البقر الابتدائيه بمحافظة الشرقيه والتي استشهد فيها تلاميذ قريته ومنهم شقيقه الاكبر واستكمل سليمان خاطر تعليمه بكلية الحقوق ثم توجه لتادية الخدمه الوطنيه بالقوات المسلحه المصريه ولحسن حظه كان جنديا بحرس الحدود علي حدود فلسطين المحتله وشاهد اختراق دوريه صهيونيه للحدود المصريه فحذرهم فلم يستجيبوا فقام بقتل 7جنود صهاينه واصاب اخرين وتم ارساله للمحاكمه واشترطت اسرائيل تسليمه فامر مبارك وزير دفاعه ابوغزاله ورئيس المخابرات العامه عمر سليمان بتصفية الجندي سليمان خاطر داخل سجنه وادعو انه شنق نفسه

4- لماذا قتلت المخابرات العامه الفنانه سعاد حسني

معلوم للجميع ان صفوت الشريف ضابط المخابرات العامه السابق ورئيس مجلس الشوري في عهد مبارك تقدم للزواج من الفنانه سعاد حسني فرفضت الزواج منه فقرر صفوت الشريف الانتقام منها وارسل احد العاملين في المخابرات لاقامة علاقه غراميه معها ثم سلمها لصفوت الشريف لتكون فريسه تحت الطلب لديه وعندما كبرت في السن وذهبت للعلاج من السرطان في بريطانيا ذكرت الفنانه سعاد حسني في مذكراتها ماحدث لها من المخابرات العامه خاصة من صفوت الشريف وكانت خادمة سعاد حسني تعمل مخبرللمخابرات العامه فاتصلت بهم وقالت ان الاخيره كتبت ماحدث لها من المخابرات فامروها بقتل سعاد حسني فقامت الخادمه بالقائها من البلكونه فماتت سعاد حسني وهذه جريمه لكن لم يتم التحقيق في جرائم المخابرات العامه المصريه ويقولون انهم جهات سياديه.

5- المشير عبدالحكيم عامر

قامت المخابرات العامه بتلفيق تهمة خيانة الوطن اليه في حرب 67 وقاموا باختطافه من منزله وادخلوه المستشفي وهناك تم دس السم اليه فمات .

6- الملك فاروق

اعتقد ان الملك فاروق رغم كل مساوئه لكنه كان افضل من السيسي ورغم تورطه في استيراد صفقة الاسلحه الفاسده في حرب 48 لكنه فتح باب الجهاد ضد الصهاينه في حرب 48 وارسل الجيش للدفاع عن فلسطين وقامت المخابرات العامه المصريه باغتياله في ايطاليا عام 1965 رغم انه لم يشكل اي خطوره علي مصر

7-اللواء البطران

عندما رفض اللواء البطران اوامر المخابرات العامه باطلا ق كل المعتقلين اثناء ثورة يناير 2011 قامت المخابرات العامه بتصفيته وتم الصاق التهمه بحماس وحزب الله رغم انهم بريئون منها ,

8- الصحفي اليساري سليمان الحكيم

بعد تاييد الصحفي سليمان الحكيم للسيسي ضد الاخوان وجد ان السيسي لم يوفي بما وعد به فكتب مقالا بعنوان واذا وعد اخلف واستضافته قناة مكملين في تركيا فانتقد السيسي وعاد الي مصر بعد الحلقه مباشرة فتم اعتقاله فتضامن معه كل المصريون وقاموا بعمل هاشتاج للدفاع عنه ولم تمضي ساعات علي اعتقاله بعد التضامن الشعبي معه وتم الافراج عنه لكنهم اصدروا قرار ازاله لمنزله بحجة انه مخالف فتصدي لهم وتضامنت معه الجماهير وفشلت الازاله لمنزله المدبره من المخابرات وقام بكتابة مقال بعنوان شارون يحكم مصر وبعد ان عجزت المخابرات عن اعتقاله قاموا بمساومته فاتصلوا به من رقم خاص وعرضوا عليه فتح قناه تلفزيونيه له شرط عدم انتقاد السيسي فرفض وبعد ذلك تمكنت المخابرات من تسميمه فمات وهذا يضاف الي سجل جرائم المخابرات العامه المصريه

9- جمعه الشوان

كان جمعه الشوان احد جواسيس المخابرات العامه لدي اسرائيل وبعد كل هذه الخدمات التي قدمها لمصر اصيب بمرض السرطان في شيخوخته وكان معاشه في عهد مبارك 150 جنيه فقط واصيب بمرض السرطان وتخلي الجميع عنه بما فيهم المخابرات العامه فتبرع الاعلامي محمود سعد بعلاجه ومات جمعه الشوال بعد اهمال المخابرات له.

  • احمل المخابرات العامه المصريه المسئولية الكامله عن اي طارئ يحدث لي

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *