غباء وعناد سعودي يواجه بصمود يمني اسطوري / كاظم نوري

نتيجة بحث الصور عن عدوان السعود على اليمن

كاظم نوري ( العراق ) الثلاثاء 1/10/2019 م …




تخيل حكام الرياض قبل ما يقارب من خمس سنوات عندما شنوا عدوانهم على اليمن بدعم امريكي وغربي استعماري بعد  ان جمعوا الى جانبهم انظمة وحكومات تقتات على فضلات موائد ال سعود تخيلوا ان ابواب صنعاء الباسلة مشرعة للقاصي والداني واذا بهم وباعوانهم من المرتزقة يتلقون ضربات مميتة فقد كانت عملية” نصر من الله” الاخيرة التي فقد فيها تحالف ال سعود نحو 500 قتيل وجريح فضلا عن اعداد كبيرة من الاسرى وهو ماجعل القيادة في السعودية تتحدث عن امكانية الحل السلمي بالرغم من انها تكذب مثلما كذبت مرات عديدة عندما استهدف الجيش واللجان الشعبية مواقع عسكرية في مدن داخل السعودية  زاعمة ان اليمنيين استهدفوا مكة المكرمة وهي حيلة من حيل اصحاب اللحى الكثة لخداع المسلمين في الدول الاخرى واثارتهم نحو شعب اليمن  البطل الذي يتمسك بدينه وقيمه الاسلامية  اكثر من امراء النفط من داعمي الارهاب لانه شعب الجزيرة  العربية الاصيل.

ماذا عسى  ان يفسر مروجو الفكر الوهابي التدميري الهزيمة المريرة الاخيرة  بعد ان  زعموا سابقا  ان  قصف منشئات ارامكو السعودية  لم يكن من قبل القوات اليمنية محاولين الاستخفاف بقدرات اليمنيين وبطولاتهم المتواصلة للعام الخامس و التي كانت سدا منيعا  بوجه الغزاة  ومنعتهم وعملائم امثال الرئيس الهارب عبد ربه منصور من تدنيس صنعاء وبقية المدن اليمنية.

لقد صمت المالكي الناطق العسكري باسم قوات العدوان  وغيره من الذين يتحدثون باسم تحالف  هزيل مثير للضحك ” التحالف السعودي” كما صمتوا عقب قصف ” ارامكو” وانتظروا الرواية الامريكية البائسة التي تفتقد للمصداقية  ليرددو ” كلببغاوات” ما ورد في اجهزة اعلام الاستخبارات الامريكية  ” سي اي ايه” وما ردده ترامب ووزير خارجيته بومبيو من ان ايران هي التي قصفت ” ارامكو” وليس اليمنيون؟؟

 الايرانيون لن يخفون من انهم يقدمون الاستشارات لليمن التي تتعرض لحصار اقتصادي مقيت  لكنهم نفوا مرارا تقديم  اسلحة او صواريخ  لها والكل يعرف بما في ذلك السعودية ان لدى اليمن صواريخ ارض ارض منذ عهد الرئيس الاسبق على عبدالله صالح وان اليمنيين طوروا قدراتهم في الدفاع عن النفس في اطار ” الحاجة ام الاقتراع”..

لاندري من الذي يقاتل اعتى واشرس تجمع عدواني ضد اليمن وللعام الخامس على التوالي  تشارك فيه حتى الولايات المتحدة بل ان الاعلان عن العدوان صدر من واشنطن  ؟؟

هل هم مرتزقة جيئ بهم من  دول افريقيا وغيرها  كما تفعل السعودية ام انهم ابناء شعب اليمن المناضل؟؟؟

وماذا عن الرواية الجديدة التي قد نسمعها بعد الهزيمة المريرة والانكسارات التي منيت بها قوات السعودية ومرتزقتها بعملية ” نصر من الله” التي ذكر ان دول العدوان زجت فيها حتى  بمسلحين دون سن ” الثامنة عشرة” ووقعوا في الاسر حيث تم تسليم اكثر من 300 منهم الى  تحالف العدوان السعودي دون مقابل ؟.

حسنا فعلت ماليزيا التي كانت قد انخدعت للوهلة الاولى بتبريرات ال سعود في العدوان على اليمن حين انسحبت من التحالف العدواني وعلى دولة  الامارات ان تاخذ بالحسبان الوعود التي قطعتها القيادة في صنعاء على نفسها  من انها سوف تقصف مناطق في الامارات كما فعلت مع السعودية و ان عليها ان  تراجع دورها التدميري في تلك الحرب العدوانية على شعب اليمن الذي لم يرتكب جرما بل ان كل ما يفعله هو التمسك بقيمه الاصيله و عدم الرضوخ لارادة ال سعود  وعملائهم الذين يسعون الى تنصيبهم على رقاب اليمنيين؟؟  

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *