لبنان … أمرٌ خطير يكشف عنه نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم!




الأردن العربي – الأحد 22/9/2019 م …
وقال قاسم لـ”الجمهورية”: “لدينا معلومات بأنّ هناك جهات داخلية هي جزء من منظومة الترويج للاميركيين وعقوباتهم، وتتولى رفع تقارير دورية للاميركيين، وتقترح عليهم إجراءات معينة حول كيفية مواجهة “حزب الله” في لبنان”.
وأكّد قاسم أنّ العقوبات الاميركية لن تؤثر على “حزب الله”. وقال: “اذا كان الاميركيون، بحسب منطقهم، يعتقدون انهم يعاقبون “الحزب”، فهذا نفهمه لأنّ هناك عداوة بيننا وبينهم، و”الحزب” أصبح مُتعايشاً مع هذه العقوبات ولا يكترث لها، لكن ان يفكّر الاميركيون – بحجة العلاقة مع الحزب – باستهداف مواطنين لبنانيين ومؤسسات لبنانية، وأن يتدخّلوا في البلد وإدارة البلد، ويدفعوا الامور باتجاهات معينة ويأمروا الحكومة والبنك المركزي بترتيبات معيّنة، فهذا معناه انه لا يبقى هناك قانون او نظام في البلد، بل نصبح كمقاطعة أميركية تتلقى الأوامر من الرئيس الاميركي، فهذا لن نَقبل به، ونحن حاليّاً ندرس الخيارات المناسبة.”
وانتقد قاسم ما سَمّاها “بعض الاصوات التي تهاجم “حزب الله” في الداخل وتحمّله مسؤولية كل شيء”، وقال: “هناك فئة قليلة من الشخصيات التي تحاول ان تبحث لها عن حضور أو مكان في السياسة الداخلية، وتسعى من خلال الهجوم على “حزب الله” لأن تقدّم أوراق اعتمادها لدى الاميركيين والقوى الخارجية، لكنّ هذه الاوراق غير قابلة للصرف ولا تُقلق “حزب الله”، فالمعادلات في لبنان تغيّرت والمنطقة تغيّرت. وفي الخلاصة هذه الاصوات مجرّد قنابل صوتية لا فعالية لها، ولسنا مهتمّين بهذا النوع من التصريحات. ولا نعتقد أنها ستوفّر لهم مكانة أو قدرة إضافية، بل أعتقد انها تؤثر عليهم سلباً”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *