الخروف الذي أرتوي فعطشنا / المحامي محمد الصبيحي

Image result for ‫مياه الديسي‬‎
المحامي محمد الصبيحي ( الأردن ) الجمعة 23/8/2019 م …



قد يمر خبر التخريب الذي وقع أول أمس على خط مياه الديسي الاستراتيجي الناقل للمياه إلى عمان والزرقاء والشمال ، مرور الكرام مثل كل حالات الاعتداء على مصادر المياه !!

الوضع هنا يختلف فبمجرد إزالة غطاء ( هواية وزنه نصف طن ) على الخط في منطقة الجفر وفك الهواية نفسها اندفعت المياه إلى الخارج ، والهدف سقاية الماشية و ري بعض المزارع .

النتيجة توقف ضخ المياه للعاصمة والزرقاء وشمال المملكة خمسة أيام ابتداء من الأحد القادم ليتمكن الفنيون من اصلاح التخريب والا انفجر الخط الرئيسي بسبب ضغط الهواء كما فهمت ، الموضوع كبير وخطير ..

وعلى رأي المثل ( أمسكوا بنا من اليد التي توجعنا ) ، وأن أي راعي اغنام في الصحراء من الزرقاء إلى المدورة يستطيع أن يفعل بالاردنيين ما لايستطيع جيش معاد أن يفعله .

اتضح الآن أن المفصل الاستراتيجي الاردني ليس مصفاة البترول ولا مخزون القمح ولا خط الغاز المصري وانما خط مياه الديسي عمان ،،
ان عمليه تخريب متتالية على الخط كفيلة بإيصال سعر تنك المياه إلى مائة دينار في عمان ،، كما ستتوقف كافة مصانع تعبئة المياه ،، تماما مثلما ترتفع أسعار النفط بعد كل عملية تخريب لناقلة أو بئر بترول .

إذن أصبح شريان القلب الاردني خط مياه الديسي .. الله الله .. والدولة بدونه في خطر .. كيف ذاك ؟؟؟ .

كنا بنحكي فوسفات وبوتاس واتصالات ومطار وميناء ( أتاري ) الوجع الدفين خط الديسي وخروف قد يعطش في الصحراء فيهزمنا أسبوعا !! وليركض السيد الوزير خلف ذلك الخروف الذي أرتوى فعطشنا ويحيله إلى الجزار .

السؤال : هل لدى الوزارة بل هل لدى الدولة خطة استراتيجية طارئة لو تعرض خط مياه الديسي لعملية تخريب مبرمج من جهة معادية ؟؟ سؤال استراتيجي قبل نعطش وتموت أشجار عمان …

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *