عدوان صهيوني جديد بأبعاد سياسية والمعركة مستمرة على كافة الجبهات / د. ميّ حميدوش

دام برس : دام برس | عدوان صهيوني جديد بأبعاد سياسية والمعركة مستمرة على كافة الجبهات .. بقلم مي حميدوش

د. ميّ حميدوش ( سورية ) السبت 13/4/2019 م …




يواصل كيان الاحتلال الصهيوني عدوانه على سورية وفي كل مرة يتكرر مشهد التصدي للعدوان ويبدأ الحديث عن أسباب العدوان والهدف منه وكما في كل مرة لابد من توضيح العديد من الأمور للرأي العام.

بداية يتزامن العدوان الصهيوني مع حالة سياسية في كيان الاحتلال حيث مسألة الانتخابات الصهيونية وتشكيل حكومة العدو ومحاولة نتنياهو إظهار نفسه على أنه قادر على اتخاذ القرارات.

كما يتزامن العدوان مع حراك سياسي في دول المنطقة فخارطة العالم العربي تتغير ولم تعد كما هي فهناك حدث في السودان له الكثير من التداعيات في اليمن وغيرها إضافة لما يجري في الجزائر ناهيك عن ليبيا فالخريف العربي مستمر بأشكال مختلف ولن نستطيع تقديم وجهة نظر فيما يجري فأهل مكة أدرى بشعابها كما يقال.

كما علينا أن نتحدث بشكل واضح بأن فشل المجموعات الإرهابية المسلحة في ادلب وعدم تمكنهم من تحقيق أي خرق على خطوط التماس وتحديداً في ريف حماة استدعى تدخل كيان الاحتلال الصهيوني لإرسال برقية دعم لذراعه الإرهابي في تلك المنطقة واختيار مدينة مصياف تحديداً بعد استهدافها بقذائف الإرهاب خير دليل على إفلاس المجموعات المسلحة وطلبه الدعم من سيدهم الصهيوني.

أما عن استغلال كيان الاحتلال للأجواء اللبنانية فهي محاولة استفزاز متكررة للمقاومة في لبنان.

كل ذلك لن يؤثر بخيارات محور المقاومة والعمليات العسكرية مستمرة بالتصدي لأي عدوان خارجي كما أن القيادة السورية تواصل عملها على مختلف الجبهات.

فمن جبهة الحصار والاقتصاد انتقالاً إلى جبهة السياسة والدبلوماسية مروراً بالجبهة الميدانية والتي تترك أثرها على مختلف الجبهات.

هو مجرد عدوان غاشم والرد كان مباشراً عبر التصدي للعدوان والأيام القادمة ستشهد تبدلاً في الساحة الميدانية والسياسية لصالح محور المقاومة.

ونحن قبل أيام من عيد جلاء المستعمر الفرنسي عن سورية نؤكد بأننا أمام استقلال جديد بعد تطهير الأراضي السوري من رجس المجموعات الإرهابية المسلحة وكل داعميهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *