السفير الأيراني في الأردن يعد بالإفراج عن المواطنين الأردنيين المحتجزين في ايران

الإثنين 7/1/2019 م …



الأردن العربي –

وعد سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في عمان محبتى فردوسي بور، بإنهاء قضية المواطنين الأردنيين الثلاثة.

المحتجزين لدي بلاده على أثر دخولهم المياه الإقليمية لإيران بالخطأ ، والإفراج عنهم خلال أسبوع.

وبين انه تم التوصية عليهم بحيث يتم معاملتهم معاملة الضيوف إلى حين الانتهاء من التحقيقات الروتينية والمحاكمة الشكلية وخروجهم معززين مكرمين.

جاء ذلك خلال زيارة قام بها النائب طارق سامي خوري سفارة الجمهورية الاسلامية الإيرانية امس.

وتم خلال القاء  بحث مجموعة من القضايا ألتي تهم العلاقة بين البلدين الشقيقين.

وطالب خوري من السفير ضرورة التدخل من أجل الإفراج عن المواطنين الأردنيين الثلاثة المحتجزين لدى السلطات الإيرانية على أثر دخولهم المياه الإقليمية لإيران بالخطأ.

فيما أكد السفير أن “الشعبين الإيراني والأردني، يعتبران بمنزلة الشعبين الشقيقين والشريكين في الثقافة والعقيدة والفطرة.

لذلك تؤمن إيران بأن التعاون المشترك بين الشعبين هو ضمان لتحقيق الأمن والاستقرار في البلدين والمنطقة والعالم الإسلامي.

وأن شعوبنا تنادي بالصداقة المشتركة، ولا يتحقق ذلك إلا عن طريق المعاملة الحسنة المتبادلة”.

وقال السفير إن “لا خيار أمام بلدان المنطقة وخاصة الجمهورية الإسلامية والمملكة الأردنية، إلا المضي قدما في سبل الصداقة والمودة.

وسيتحقق هذا الأمر بفضل القيادة الحكيمة المشتركة بين الملك عبد الله الثاني، ورئيس الجمهورية حسن روحاني”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *