مقاومو غزة يهزمون الكيان الصهيوني … ووزير فلسطيني يؤكد لقاءه ليبرمان بحضور رئيس مخابرات السلطة

 الأربعاء 5/12/2018 م …
الأردن العربي –



أكد وزير الشؤون المدنية للسلطة الفلسطينية، حسين الشيخ، لقاءه ورئيس المخابرات الفلسطينية، ماجد فرج، بوزير الحرب الإسرائيلي السابق أفيغدور ليبرمان.

وأشار الشيخ في بيان له، أمس الثلاثاء، إلى أن اللقاء مع ليبرمان تم بناء على طلبه وتم نقل الموقف الفلسطيني بشكل واضح والمتمثل بالبدء بتطبيق قرارات المجلس المركزي الداعية إلى تحديد العلاقة مع سلطة الاحتلال في ظل عدم التزامها بالاتفاقيات الموقعة.

وكانت هيئة البث الإسرائيلية، كشفت عن لقاء سري جمع ليبرمان، مع كل من رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج، ووزير الشؤون المدنية حسين الشيخ، قبل أسبوعين من استقالة ليبرمان.

ونقلت الهيئة عن مصدر  إسرائيلي رسمي تأكيده أن هذا الاجتماع هو الأول مع الوزير ليبرمان، وحضر اللقاء من الجانب الإسرائيلي منسق الأنشطة الحكومية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، اللواء كامل أبو ركن.

ونقلت الهيئة عن مصادر فلسطينية قولها أن ليبرمان أبلغ المسؤولين الفلسطينيين في الاجتماع أنه ليس متطرفاً، وأنه ليس نتنياهو أيضاً، وأنه لا يتفق معه بشأن كل شيء، وأوضح، أنه مستعد للتحدث معهم حول التعاون الاقتصادي والأمني في المنطقة المصنفة (أ) في الضفة الغربية.

وحسب حسين الشيخ فقد تناول اللقاء التجاوزات والاختراقات الإسرائيلية للاتفاقيات الموقعة والتي لم تعد قائمة أمام الإجراءات الإسرائيلية على الأرض سواءاَ في القدس أو الاستيطان ومصادرةً الاراضي واقتحامات المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية ، وأن القيادة الفلسطينية تنتظر الرد النهائي من الحكومة الاسرائيلية في اعادة النظر بالاتفاقيات الموقعة.

ويأتي كشف السلطة الفلسطينية عن اللقاء مع ليبرمان رغم قرار المجلس المركزى الفلسطيني بتعليق الاعتراف بدولة إسرائيل ووقف التنسيق الأمني بجميع أشكاله والانفكاك الاقتصادي.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *