الأردن … عصابات تستخدم مواقع التواصل الاجتماعي لتهريب عاملات المنازل




الثلاثاء 4/12/2018 م …

الأردن العربي – حذرت نقابة أصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل من غير الاردنيين، ضرورة مراقبة عاملات منازلهم أثناء استخدامهن لمواقع التواصل الإجتماعي، مشيرة النقابة إلى أن المكاتب غير المرخصة يستدرجن عاملات المنازل لحثهن على الفرار عبر تلك المواقع.
وكشف نقيب أصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل خالد الحسينات عن وجود عصابات من المكاتب غير المرخصة تنشأ صفحات لها على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك .بأسماء عاملات منازل من جنسيات آسيوية وأخرى من دول أفريقي،، ومن ثم توجيه محركات الفيس بوك نحو البحث عن فتيات من تلك الجنسيات،بإرسال طلبات صداقة لهن، وبعدها يتم استدراجهن عبر تلك الصفحات وحثهن على الفرار، وتوفير وسيلة نقل لهن .
وقالت النقابة في بيان لها أن فرار عاملات المنازل يعرض المواطنين ومكاتب الاستقدام المرخصة لخسائر مالية فادحة، مطالبة النقابة وزارة العمل ملاحقة المكاتب غير المرخصة للمسائلة القانونية لمساعدتهم عاملات المنازل على الفرار من منازل مخدومهن (المواطنين)، إضافة إلى تشغيلهن بالمياومة مقابل مقاسمة عاملة المنزل الهاربة أجرها اليومي.
وأشار الحسينات ، إلى أنه بعد ان تستدرج عاملات المنازل وتحثهم على الفرار،، تمارس عليهم انتهاكات بالغة وتجبرهم على العمل بظروف سيئة لا تتماشى مع بيئة عمل امنة.
وأضاف الحسينات أن المكاتب غير المرخصة تضع عاملات المنازل الهاربات في أماكن سكن غير امنة على الإطلاق وأحيانا تخضع العاملات في السكن لممارسات لا أخلاقية، خاصة وأن معظم العاملين في تجارة البشر من تلك المكاتب غير المرخصة هم من ذوي الاسبقيات
وأضاف ان معظم عاملات المنازل اللواتي يتعرضن لانتهاكات من (ضرب وتجويع وحجز حرياتهن)، هن عاملات هاربات .، مطالبا وزارة العمل تعديل قوانينها بتغليظ العقوبات على كل من يساعد عاملات المنازل على الفرار، او يأويهن او يعمل على تشغيلهن، كذلك فأنه يتوجب على وزارة العمل القيام بواجباتها في ملاحقة المكاتب غير المرخصة لما تشكل إساءة بالغة لسمعة الأردن دوليا أمام المنظمات الناشطة في مجال حقوق الإنسان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *