الأردن … رئيس محكمة أمن الدولة: بدء محاكمة أعضاء خلية السلط الإرهابية خلال أيام

نتيجة بحث الصور عن محكمة أمن الدولة

الأربعاء 7/11/2018 م …




الأردن العربي –

تبدأ محكمة أمن الدولة خلال الايام المقبلة محاكمة اعضاء خلية السلط الارهابية ،التي تضم 14 إرهابيا بينهم 3 نساء روجن لذلك التنظيم .
وقال رئيس محكمة امن الدولة القاضي العسكري الدكتور محمد العفيف ان المحكمة تسلمت الثلاثاء ملف القضية حيث ستجري المحاكمة خلال الايام القليلة القادمة .
وتعد خلية السلط الارهابية الاكثر عنفا وخطرا وترويعا على الامن الوطني لما خطط له اعضاء الخلايا من اهداف كادت ان تحصد ارواح المئات من ابناء المؤسسات الامنية والمواطنين .
خلية السلط الارهابية والتي كشف امر مخططها الذي استهدف تنفيذ عمليات عسكرية ضد حافلات الامن العام والقوات المسلحة،مخابرات السلط ،استخبارات السلط ومحافظة السلط ،جهز اعضاءها الذين قتل ٣منهم ،متفجرات بوزن يقدر ٥٥ كغم ،وطيارة مسيرة لتفخيخها واستخدامها خلال ننفيذ العمليات الارهابية اضافة الى اسلحة اتوماتية وعبوات متفجرة.
ويوم امس الثلاثاء ، كشف عن تفاصيل ذلك المخطط بعد انتهاء مدعي عام محكمة امن الدولة القاضي العسكري العقيد فواز العتوم ،من التحقيق بالقضية واعداد لائحة الاتهام وابلاغ المتهمين والمتهمات بها .

والمتهمون هم:
محمود نايف الحياري
انس انور صالح
محمود هاشم النسور
منذر محمد القاضي
محمد مفيد زيادة
محمد ناجح القدح
محمد بهجت العتوم
ابراهيم محمد عوده
لؤي علي طه
محمود احمد الدباس
عائشه ايوب الواكد
هدايا محمد عدلي دروزه
الاء محمد عدلي دروزة
محمد فارس الدباس

وأسند المدعي العام تهم التدخل بالقيام باعمال ارهابية باستخدام اسلحة ومواد متفجرة افضت الى موت انسان وهدم بناء خاص بالإشتراك.
وبالعودة لقانون منع الارهاب لسنة ٢٠٠٦ وتعديلاته فان التهم التي اسندها القاضي العتوم للمتهمين ،تصل العقوبة الى الاعدام شنقا حتى الموت في حال تجريم المحكمة للمتهمين بها .
كما تترواح بعض التهم العقوبة فيها بين المؤبد والاشغال المؤقتة.
وبدات الخلية في تنفيذ العمل الارهابي استنادا لفتوى اصدرها الناطق الاعلامي لتنظيم الدوله الاسلامية في العراق وسوريا ابو محمد العدناني والذي اقتنع بها المتهمين ،الذين اعتبروا التنظيم يطبق شرع الله .
احد المتهمين الذي كشفت لائحة الاتهام عن رغبته بقطع راس شقيقه العسكري والذي وصفه بالخنزير .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *