الأردن … عشرات النزلاء يضربون عن الطعام احتجاجاً على “سوء المعاملة”

 الثلاثاء 6/11/2018 م …
الأردن العربي –



يضرب عن الطعام عشرات السجناء في مركز إصلاح وتأهيل الموقر 2 منذ أكثر من أسبوعين، وفقا لمسؤولين اثنين، أحدهما أمني، فيما قال محامي عدد من النزلاء إن الإضراب جاء “احتجاجا على سوء المعاملة”.

المحامي، عبد القادر الخطيب، الذي يترافع عادة في قضايا أمن الدولة، قال: “يضرب عن الطعام في سجن الموقر 2 نحو 174 سجيناً، احتجاجاً على سوء المعاملة وقلة فترة التشمس ومحدودية الزيارات الخاصة لهم، وحرمانهم من الدراسة والكتب، حسب وصفهم.”
وأضاف الخطيب أن “فترة التشمس لا تتعدى نصف ساعة، فيما … مطالبهم تشمل توفير كتب للقراءة، وإكمال الدراسات العليا، والسماح لأقربائهم بزيارتهم، والسماح بإقامة صلاة جماعة يوم الجمعة”.
مسؤول أمني فضل عدم ذكر اسمه أكد استمرار الإضراب، بحسب قناة المملكة.
“الموقر 2 يضم مدانين في قضايا تتعلق بالإرهاب، بما في ذلك قضايا متعلقة بتنظيم داعش الإرهابي،” حسب المسؤول، الذي قال: “يطالب المضربون بعدم عزلهم عن نزلاء لم يدانوا في قضايا تتعلق بالإرهاب.”

رئيس مجلس مفوضي المركز الوطني لحقوق الإنسان، موسى بريزات، قال : ان حوالي 113 سجيناً في الموقر 2 بدأوا منذ أسبوعين تقريباً، إضراباً عن الطعام، “إذ كان لديهم مطالب تتعلق بالبيئة السجنية، ثم ادعوا أن أعمالاً استفزازية وإهانات واعتداءات مورست ضدهم”.
وأضاف بريزات: “في 4 نوفمبر 2018، جاء للمركز 60 شخصاً من ذوي المساجين، (40 سيدة و20 رجلا)، وتحدثوا عن ظروف سجن أبنائهم، وادعوا أنها لا تتناسب مع الحد الأدنى من شروط البيئة السجنية، وشروط حماية السجين.”
“قام أخيرا فريق من المركز بـ 3 زيارات لسجناء في الموقر2، ولاحظ أن عدداً منهم بدا عليهم أنهم ضاقوا ذرعاً بالسجن وبيئته، فيما بدا على بعضهم هذيان، وأمراض نفسية وصحية عند آخرين،” وفق بريزات.


“قد تؤدي نكسة صحية أو مضاعفات أو حتى وفاة أحد السجناء إلى ردود فعل ونحن نحذر من ذلك، خصوصاً أن الأردن قطع مسافة جيدة في السنوات الماضية في تحسين البيئة السجنية”، حسب بريزات.
وتابع أن لدى “المركز مسؤولية قانونية وأخلاقية … المطلوب حماية السجين ضمن إطار القانون”.
الخطيب قال إن حالة بعض السجناء الصحية “سيئة جدا”.
وأضاف: “وصلت حالات بعض المضربين إلى درجة من السوء منعتهم من المشي والذهاب إلى المحكمة لمتابعة قضاياهم، الأمر الذي اضطر السلطات إلى حملهم إلى قاعة المحكمة.”
الخطيب ذكر أن سجينا عشرينيا من الموقر 2 “توفي قبل أيام في أحد المستشفيات بسبب فشل كلوي، وفقا لتقرير طبي. السجين كان قد بدأ إضرابا عن الطعام منذ أكثر من شهر”.
لكن بريزات والمسؤول الأمني نفوا حدوث وفيات. المملكة

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *